أكبر موقع عربي مهتم بالصحة والجمال

تعرف على تاريخ الشاي الأخضر وكيف اكتشف

أصبح الشاي الأخضر المشروب الرئيسي لمحبي الصحة في جميع أنحاء العالم، ارتفع الشاي الأخضر إلى الشهرة بسبب خصائصه الصحية الواقية والفعالة.

ومع ذلك، لم يتم رؤيته دائمًا بهذه الطريقة، بدءًا من البدايات المتواضعة التي تعود إلى الصين القديمة واليابان.

ما هو الشاي الأخضر

يتم استخراج الشاي الأخضر من نبات كاميليا صينية.

الشاي الأخضر هو نبات أصلي في آسيا، وفي مناطق جنوب الصين.

المناخ المثالي لنموه هو في الرطوبة الكثيفة والارتفاعات العالية.

لا يحب أشعة الشمس الساطعة وينمو بشكل أفضل في مناطق الظل.

إنه نبات بطيء النمو وعمر طويل ويمكن أن يصل ارتفاعه إلى 2.5 متر تقريبًا، ولكن في البرية وجد أنه يصل إلى 17 مترًا.

وينتج أوراق بيضاوية طويلة وزهور بيضاء صغيرة.

كما أنه يولد ثمار كروية بنية اللون تحتوي على بذرة مفردة على شكل قرص.

الجزء من النبات المستخدم للشاي هي الأوراق.

تخضع الأوراق لعملية تبخير وتجفيف قبل إضافتها إلى الماء الساخن.

أصبح الشاي الأخضر شائعًا جدًا بسبب وفرة الأوراق العلمية التي تدعي خواصها المضادة للسرطان وحرق الدهون ومضادات الأكسدة،

تاريخ وبداية الشاي الأخضر

التاريخ المرتبط بالشاي الأخضر يبدأ بكيفية اكتشاف الشاي الأخضر.

يأتي من الإمبراطور شين نونغ الذي اكتشف أن الماء المغلي أزال الشوائب التي قد تؤدي إلى المرض.

لقد حدث أن الماء كان يغلي في حديقته، تلاشت أوراق كاميليا صينية في المياه وأضافت لها النكهة واللون والخصائص الصحية التي لم يكن بوسعك أن تتخيلها.

يُعتقد أن استخدام كاميليا صينية يرجع تاريخه إلى أكثر من 3000 عام إلى الصين.

ومع ذلك، كان استهلاكها مختلفًا قليلاً، حيث كان يُعتقد أن الأوراق تمضغ.

خلال القرن الثالث إلى السادس أصبح الشاي الصيني متاحًا للجماهير.

لقد كان عنصرًا مميزًا لا يمكن الوصول إليه إلا للأثرياء، ولكن الأساليب الجديدة أتاحته للجميع.

ثم في عهد أسرة تانغ أصبح شرب الشاي في القرن وسيلة للحياة.

وبالقرب من عام 805، عاد الرهبان البوذيون اليابانيون من الصين يحملون هدايا من الشاي الأخضر.

ثم اعتمد اليابانيون التقليد المرتبط بالشاي الأخضر كتقاليدهم الخاصة.

أصبحت الناس تحتفل بالشاي عن طريق تخمير الشاي بشكل صحيح، ثم الاستمتاع به ومناقشته.

بعد القرن السابع عشر ازدهر الاهتمام بالشاي الأخضر مرة أخرى.

وذلك لأن الناس بدأوا في تجربة النكهات الجديدة.

يجب المداومة على تناول الشاي الأخضر وذالك لقدرته على إزالة السموم وتطهير الجسم.

ولإنه غني بالمواد المضادة للأكسدة والفعاليات التي يمكن أن تعزز بشكل كبير وضعك الصحي.

اقرأ أيضا:

5 فوائد لزيت الشاي الأخضر للبشره والشعر

الشاي الأخضر لعلاج تساقط الشعر وكيف يحافظ علية

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.