أكبر موقع عربي مهتم بالصحة والجمال

هل شرب الشاي الأخضر يؤثر على الضغط

هل شرب الشاي الأخضر يؤثر على الضغط هو أحد الأسئلة التي تطرح بشكل كثير والشاي الأخضر هو واحد من المشروبات الأكثر شيوعًا.

يعتقد أن مستخلصات الشاي الأخضر تمتلك خصائص مضادة للأكسدة ومثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين.

تمنع بوليفينول الشاي الأخضر من امتصاص الدهون من الأمعاء ويسهل تحويل الكوليسترول إلى أحماض صفراوية.

أظهرت الدراسات الوبائية أن الشاي الأخضر له تأثير على القلب، وقد أثبت توليف الأدلة أن استهلاك الشاي الأخضر يرتبط بالاسترخاء في الأوعية الدموية.

لتقييم تأثير استهلاك الشاي الأخضر على ضغط الدم والشكل الجانبي للدهون، تم تقييم وتوليف الأدلة من التجارب السريرية لتقييم تأثير الشاي الأخضر على ضغط الدم وشكل الدهون.

تم تحديد 38 دراسة مؤهلة، والتي تشمل أكثر من 1500 مشارك. كانت الدراسات ذات جودة معتدلة.

أظهرت التحاليل أن استهلاك الشاي الأخضر تسبب في انخفاض كبير في ضغط الدم الانقباضي والكوليسترول الضار والكوليسترول المنخفض.

كانت الآثار المترتبة على ضغط الدم الانبساطي، والكوليسترول الحميد، والدهون الثلاثية ليست كبيرة.

وتم الملاحظة أن أقصى تأثيرات الشاي الأخضر حدثت عندما كان المدخول اليومي من المركب الأكثر وفرة وحيويًا في مستخلصات الشاي الأخضر حوالي 200 ملغ أي ما يعادل 5-6 أكواب من الشاي يوميًا.

تأثير الشاي الأخضر علي ضغط الدم

الاستهلاك اليومي من 5- 6 أكواب من الشاي الأخضر قد يؤدي إلى انخفاض في ضغط الدم الانقباضي والكوليسترول الكلي والكوليسترول الضار.

لا ينبغي أن ينصح بأن الشاي الأخضر يعتبر بديل للمرضى الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم أو دسليبيدميا، لكن الاستهلاك بجرعات عالية قد يرتبط بأحداث سلبية.

هناك شكوك حول آثار تناول الشاي الأخضر لفترات طويلة؛ لذلك، هناك ما يبرر التجارب السريرية المستقلة على المدى الطويل.

ما هو ارتفاع ضغط الدم

هل شرب الشاي الأخضر يؤثر على الضغط وما هو ارتفاع ضغط الدم، ارتفاع الضغط في الدم هو اضطراب شائع يصيب الأشخاص.

وفقًا للإحصائيات الحديثة، فإن أكثر من 30٪ من الأشخاص في العالم يعانون من ارتفاع ضغط الدم، والعديد منهم لا يتلقون أي علاج له.

وضغط الدم هو مقياس بسيط يصف الضغط الذي يتدفق فيه الدم في الشرايين، من القلب.

يتم إعطاء القياس في رقمين الانقباضي والانبساطي.

الرقم الانقباضي هو الأكبر بين الاثنين، فهو يصف قوة تدفق الدم في الأوعية الدموية.

بينما يصف الرقم الانبساطي الأصغر المقاومة ضد تدفق الدم في الوعاء.

يتم قياس كل منها بالملليمترات الزئبقية.

القياس العادي يكون بين 60/90 إو 80/120. لو اختلف القياس عن تلك الأرقام يمكن أن يكون ذالك علامة على المرض.

ما هي مخاطر ارتفاع ضغط الدم

  • أمراض في الكلي
  • أمراض عقليه
  • السكتات الدماغية
  • مرض القلب
  • النوبات القلبية
  • نزيف أو حدوث جلطة

طرق تساعدك على خفض ضغط الدم

هناك عدد من الطرق التي يمكنك بها خفض ضغط الدم وهي كما يلي:

قلل من استهلاك الصوديوم – الكمية الموصي بها يوميًا هي 6 جرام.

ولكن بالنسبة لأولئك الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم، يجب ألا تستهلك أكثر من 1.5 جرام – 2.3 جرام حسب درجة الخطورة.

الصوديوم هو أحد الأسباب الرئيسية لارتفاع ضغط الدم في الجسم.

اتباع نظام غذائي غني بالفواكه والخضروات، والتي هي مصادر جيدة من البوتاسيوم.

البوتاسيوم له علاقة متناقضة مع الصوديوم.

التمارين الرياضية – يجب أن تتم ممارسة التمارين لمدة 30 دقيقة على الأقل 5 مرات في الأسبوع.

وقد أظهرت الدراسات أن هذا يمكن أن يقلل من ضغط الدم الانقباضي بنسبة 4-9 مم زئبق.

الحد من تناول الكافيين – يستهدف الكافيين ويحفز الجهاز العصبي المركزي مما يزيد من معدل ضربات القلب.

زيادة نبضات في الدقيقة الواحدة يمكن أن تزيد من الناتج القلبي والضغط على القلب.

وبالتالي، زيادة ضغط الدم والضغط على القلب.

هناك أيضًا بعض الدراسات الصغيرة جدًا التي توضح تأثير الكافيين على إنزيم يمنع الشرايين من البقاء مفتوحًا وعريضًا، مما يؤدي إلى انخفاض ضغط الدم.

الإقلاع عن التدخين – يحتوي دخان السجائر على العديد من المواد الكيميائية، ومنها مادة النيكوتين.

يؤدي النيكوتين إلى زيادة قدرة الصفائح الدموية على زيادة تجلط الدم، مما يؤدي إلى زيادة لزوجة الدم وانخفاض تدفقه، مما يزيد من ضغط الدم في الشرايين.

شرب الشاي الأخضر – من بين العديد من خصائصه المعجزة، من المفترض أن يكون الشاي الأخضر رائعا في خفض ضغط الدم.

وجد تقرير نشر في مجلة تايم أن تناول الشاي الأخضر يوميًا لمدة 12 أسبوعًا أدى إلى انخفاض في ضغط الدم الانقباضي بمقدار 2.6 مم زئبق و2.2 ملم زئبق في ضغط الدم الانبساطي.

كيف يمكن أن يساعد الشاي الأخضر علي الضغط

الشاي الأخضر هو مستخلص من نباتات كاميليا صينية، يحتل الشاي من المشروبات المركز الأول في العالم بعد الماء.

افترضت الدراسات أن المركبات العلاجية في الشاي الأخضر تعمل على العضلات الملساء مما يساعد على إبقائها مريحة مع تجويف واسع حتى لا يمكن توليد ضغوط عالية.

من ناحية أخرى، فقد ثبت أيضًا أنه يمنع تكوين الجلطات وبالتالي يقلل من تواتر جلطات الدم.

مما يسمح بتدفق الدم بسهولة أكبر.

تناولت إحدى الدراسات التي أجريت في عام 2014 على الشاي الأخضر، وقارن تأثيره على ضغط الدم والكوليسترول من بين 1500 مشاركًا.

وجدوا أن تناول الشاي الأخضر بانتظام أدى إلى انخفاض 1.94 ملم زئبق في ضغط الدم الانقباضي.

ثانيًا، ومن المحتمل أن يكون أحد عوامل خفض ضغط الدم هو خفض الكوليسترول الكلي بمقدار 0.143 مليمول / لتر.

بالإضافة إلى ذلك، استخدمت إحدى الدراسات مستخلص الشاي الأخضر الإضافي.

استغرق الأمر مجموعتين، تحتوي على ما مجموعه 56 مريضًا يعانون من السمنة المفرطة وارتفاع ضغط الدم، وأعطاهم كبسولة يوميًا تبلغ مساحتها 379 ملجم.

ووجدوا أنه بعد 3 أشهر انخفضت قيم ضغط الدم الانقباضي والانبساطي.

يبدو من ذالك أن مستخلص الشاي الأخضر له تأثيرات مفيدة على مستويات الكوليسترول في الدم والالتهابات والإجهاد التأكسدي،

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.