علاج الديدان عند الأطفال في المؤخرة

يعتبر علاج الديدان عند الأطفال في المؤخرة من المشاكل الشائعة التي يصاب بها الأطفال، وبشكل خاص في الدول النامية حيث أنها تؤدي إلى الاحساس بالحكة وعدم الراحة حول فتحة شرج الطفل، وأيضًا حدوث آلام حادة في البطن والتعرض للإسهال والقيء، وترتبط الديدان بشكل أساسي بالإصابة بفقر الدم وسوء التغذية، وتعتبر أكثر الديدان انتشارًا هي الدودة المستديرة، وهي التي تنتقل من خلال الطعام أو التربة الملوثة، ويشمل العلاج بشكل عام تناول الأدوية، وفي بعض الحالات يحدث تدخل جراحي للتخلص من الديدان، وتُعد الوقاية من عدوى الديدان أمر مهم للغاية ويجب الاهتمام بالنظافة بشكل جيد، وغسل اليدين بعد الذهاب إلى الحمام وبعد تناول الطعام، بجانب ذلك لابد من طهي الطعام بشكل جيد وتجنب تناول الأسماك النيئة أو اللحوم الغير مطبوخة بشكل جيد.

ما هي الديدان الدبوسية؟

علاج الديدان عند الأطفال في المؤخرة
علاج الديدان عند الأطفال في المؤخرة

تعتبر الديدان الدبوسية هي ديدان طفيلية صغيرة الحجم تعيش داخل أمعاء الإنسان، ومعروفة أيضًا باسم الديدان الخيطية أو دودة المقعد، وهي من أكثر أنواع عدوى الديدان المنتشرة في الولايات المتحدة وبشكل خاص لدى الأطفال، وهي تكون بيضاء اللون ولها مظهر يشبه القطع الصغيرة من الخيط.

ويمكن لأنثى الدودة الدبوسية وضع ما يصل لـ 16000 بيضة في اليوم الواحد، وقد يعيش البيض خارج الجسم لمدة تصل من أسبوعين لـ ثلاثة أسابيع، وفي الغالب تنتقل عدوى الدودة الدبوسية من طفل لآخر عن طريق الطعام الملوث، ونجد أن أفضل طريقة لتجنب الإصابة بالديدان الدبوسية هي الحرص على النظافة الجيدة وغسل اليدين بشكل جيد وخاصة بعد استخدام المرحاض.

أسباب الديدان عند الأطفال في المؤخرة:

تعتبر إصابة الطفل بالديدان في المؤخرة مشكلة شائعة ومنتشرة بين الأطفال، كما أنه يوجد الكثير من أنواع الديدان التي يمكنها إصابة الإنسان، ومن أمثلة تلك الأنواع الدودة المستديرة والشريطية والدودة الخطافية، وفي الغالب تنتشر الديدان بسبب الطعام أو الماء الملوث أو عن طريق العدوى أو بسبب عدم الاهتمام بالنظافة الجيدة.

علامات الإصابة بالدود لدى الطفل في المؤخرة:

علاج الديدان عند الأطفال في المؤخرة
علاج الديدان عند الأطفال في المؤخرة

تعتبر أكثر علامات الإصابة بالديدان لدى الأطفال في المؤخرة هي الحكة في منطقة الشرج، ونجد أن داء المعوية هو مرض طفيلي تسببه الدودة الدبوسية لدى الأطفال، وفي الغالب تشتد الحكة في الليل وذلك لأن الديدان تتحرك إلى المنطقة التي تحيط فتحة الشرج لكي تضع بيضها.

وتوجد علامات كثيرة تشير إلى إصابة الطفل بالديدان في مؤخرته، حيث قد يشعر بالتهيج والحكة الشديدة حول فتحة الشرج والاستيقاظ في الليل مع حكة شديدة في المؤخرة، بالإضافة إلى الإصابة بضعف الشهية وقد يعاني الطفل من فقدان الوزن، وفي الحالات الأكثر شدة يشعر بألم في البطن ويكون البراز دموي، إذا كان الطفل مصاب بعدوى الديدان يجب على الفور الذهاب إلى الطبيب المختص للحصول على العلاج المناسب.

ويجب العلم أنه إذا تم انتشار العدوى إلى باقي أجزاء الجسم، فقد يحدث ألم حاد في البطن ويتعرض الطفل للإصابة بالإسهال والشعور بالغثيان، ويتم تشخيص عدوى الدودة الدبوسية في الغالب نظرًا للأعراض التي تظهر على الطفل وأيضًا على الفحص البدني، كما يمكن عمل اختبار الشريط من أجل التأكد من التشخيص، ويتضمن العلاج أخذ الأدوية التي تساعد على قتل الديدان وتمنع عودة العدوى مرة أخرى.

عوامل خطر إصابة الأطفال بالديدان في المؤخرة:

هناك الكثير من العوامل الخطيرة التي يمكنها زيادة احتمالية إصابة الطفل بالديدان، حيث أن أغلبها يرتبط بالنظافة لذلك سوء النظافة قد يجعل الطفل معرض إلى الإصابة  بالديدان، ويجب أيضًا الاهتمام بنظافة الطعام والابتعاد عن شرب الماء الملوث لأن هذه الأمور قد تعمل على زيادة المخاطر، بجانب ذلك قضاء الوقت في مناطق لا يوجد بها صرف صحي جيد يعرض الطفل للإصابة بالديدان والأمراض الأخرى أيضًا، وكذلك الأطفال الذين لم يحصلوا على التطعيمات ضد أنواع محددة من الديدان يكونوا عرضة لخطر الإصابة بشكل متزايد مثل التطعيم ضد الدودة الشصية.

علاج الديدان عند الأطفال في المؤخرة في المنزل:

بعد أن تحدثنا عن أن هناك العديد من الأسباب التي تجعل الطفل معرض للإصابة بالديدان في المؤخرة، وتؤدي إلى تعرض الطفل للإصابة بالعديد من الأعراض التي تؤرقه وتجعله في حالة صحية سيئة، ويمكن علاج الديدان عند الأطفال في المؤخرة في المنزل من خلال الآتي:

بذور اليقطين:

بذور اليقطين

    بذور اليقطين

يعتبراليقطين علاج طبيعي للتخلص من الديدان عند الأطفال، حيث أنه يمكن هرسه وإعطاؤه للطفل في الأرداف لمساعدته على طرد الديدان والتخلص منها، كما أن بذور اليقطين تكون فعالة في حل مشاكل الجهاز الهضمي مثل الإمساك والإسهال، كما أنه يحتوي على الألياف بشكل كبير وهي تساعد على تكدس البراز وسهولة نزوله، بجانب أنه له العديد من الخصائص التي تساعد على تهدئة الجهاز الهضمي.

زيت جوز الهند:

زيت جوز الهند

    زيت جوز الهند

يعتبر زيت جوز الهند من الزيوت الفعالة في علاج الديدان عند الأطفال في المؤخرة، حيث يعمل حمض اللوريك الذي يوجد في زيت جوز الهند على أن يقال الديدان، كما أن له العديد من الخصائص المضادة للالتهابات والبكتيريا والتي لها دور كبير على تهدئة البشرة المتهيجة.

بذور البابايا:

بذور البابايا

    بذور البابايا

تستخدم بذور البابايا في علاج الديدان عند الأطفال في المؤخرة، حيث أن هذه البذور تكون فعالة بشكل كبير في قتل الديدان وهي آمنة للأطفال، وتستخدم عن طريق طحن البذور وتصبح مسحوق ويتم خلطها مع الماء، ويشربه الطفل قبل الذهاب إلى النوم.

تناول الأناناس:

تناول الأناناس

    تناول الأناناس

تعتبر فاكهة الأناناس من الفواكه اللذيذة والصحية التي يمكن أن تستخدم في علاج الديدان عند الأطفال في المؤخرة، حيث أن فيتامين سي والعناصر الغذائية الأخرى التي توجد في الأناناس بنسب عالية تساعد على محاربة العدوى، كما أن تناول الأناناس يعمل على زيادة إنتاج المخاط وذلك يعمل على طرد الديدان من الجسم، ويفضل إعطائهم قطعة من الأناناس يتناولونها بشكل يومي.

العسل وماء البصل:

العسل وماء البصل

    العسل وماء البصل

يعتبر العسل وماء البصل من العلاجات المنزلية البسيطة والفعال التي تساعد على علاج الديدان عند الأطفال في المؤخرة، ويتم خلط مقادير متساوية لكل من العسل وعصير البصل معًا واعطاءهم للطفل مرتين في اليوم في الصباح والمساء، سوف يساعده ذلك على التخلص من الديدان بسرعة.

إقرأ أيضًا: 3 طرق لعلاج الديدان عند الاطفال في المنزل

علاج الديدان عند الأطفال في المؤخرة طبيًا:

توجد العديد من العلاجات التي لها فعالية كبيرة في علاج الديدان عند الأطفال في المؤخرة، وأكثر هذه العلاجات شيوعًا هو الميبيندازول الذي يتم تناوله على هيئة أقراص، ويجب اتباع التعليمات التي توجد على العبوة بشكل جيد وإعطاء مسار العلاج للفترة الموصي بها، حتى في حالة اختفاء الأعراض.

ومن ضمن العلاجات الأخرى ألبيندازول وليفاميزول، يتم إعطاءهم للطفل كجرعة وحيدة أو لبضعة أيام، وفقًا لنوع الإصابة بالديدان، في أغلب الحالات قد يكون من الضروري تناول جرعتين أو أكثر من الدواء، وفيما يلي نبذة مختصرة عن كل دواء:

ميبندازول:

ميبندازول

    ميبندازول

ميبيندازول هو دواء يعمل على علاج عدد كبير من الالتهابات التي تسببها الديدان الطفيلية، وذلك يشمل داء الصفر والتهابات الدودة الشصية ومرض الدودة الدبوسية ويعالج أيضًا التهابات الدودة السوطية، ويتم تناوله عن طريق الفم.

تم صنع دواء مبيبندازول للمرة الأولى عام 1969 واعتمد للاستخدام الطبي في عام 1971، حيث يعتبر من أكثر الأدوية فاعلية وأمان.

ألبيندازول:

ألبيندازول

    ألبيندازول

يعالج دواء ألبيندازول أنواع مختلفة من عدوى الديدان الطفيلية، حيث تشمل هذه الالتهابات الآتي:

  • التعرض للإصابة بالديدان السوطية.
  • علاج عدوى الدودة الدبوسية.
  • عدوى الديدان الخيطية.
  • الإصابة بالديدان الخطافية.

يعمل دواء ألبيندازول على قتل الديدان التي توجد داخل الأمعاء، والتي تنزل مع نزول البراز، يعتبر ذلك الدواء من الأدوية الفعالة في قتل الديدان وخاصة إذا تم تناوله أثناء الطعام، وفي الغالب يتم إعطاء الدواء كجرعة وحيدة، على الرغم من وجود بعض الالتهابات التي تحتاج إلى جرعات متعددة.

بيرانتيل باموات:

بيرانتيل باموات

    بيرانتيل باموات

يستخدم دواء بيرانتيل باموات في علاج الالتهابات الطفيلية التي تسببها الديدان كالدودة السوطية والأسطوانية والشصية، ويتم تناول جرعة وحيدة من الدواء حيث أنه يقوم بالقضاء على الديدان وتنزل بعد ذلك في البراز، وهذا الدواء آمن للاستخدام أثناء فترة الحمل أيضًا، وقد تشمل آثاره الجانبية الشائعة الشعور بألم في المعدة والتعرض للإسهال والقيء.

الكريمات والأدوية الموضعية:

تعتبر الكريمات الموضعية هي من أفضل الخيارات العلاجية للديدان لدى الأطفال، حيث توضع في الغالب على الجلد حول منطقة الشرج وتساعد بشكل كبير على التخلص وقتل الديدان الموجودة، حيث أن هذه الكريمات تكون آمنة وفعالة، ولكنها من الممكن أن تؤدي إلى حدوث تهيج في الجلد، ويوجد عدد كبير من الأدوية والكريمات الموضعية التي تناسب العلاج الطبي للديدان لدى الأطفال ومنها:

عقار البرازيكوانتيل:

البرازيكوانتيل

    البرازيكوانتيل

البرازيكوانتيل هو من الأدوية المستخدمة في علاج الديدان عند الأطفال في المؤخرة، وهو من أكثر الأدوية فعالية ضد الديدان الشريطية والمثقوبة، ولكنه يمكن استخدامه أيضًا لعلاج أنواع أخرى من الديدان، وهو من الأنواع الآمنة والجيدة في علاج الديدان عند الأطفال في المؤخرة، ومن ضمن أعراضه الجانبية الشائعة الشعور بالصداع أو الشعور باضطرابات في الجهاز الهضمي.

دواء الإيفرمكتين:

الإيفرمكتين

يستخدم دواء الإيفرمكتين لعلاج بعض أنواع العدوى الطفيلية، وذلك يشمل أيضًا الجرب وقمل الرأس، وداء الأسطوانيات، وداء الصفر، وداء المشعرات بجانب داء الفيلاريات اللمفاوي، حيث أن الدواء فعال ضد الديدان البالغة، ويتم تناول الدواء عن طريق الفم أو يتم وضعه على الجلد في حالة استخدام الكريم.

وتتضمن الآثار الجانبية الشائعة للدواء عند وضعه على الجلد حدوث احمرار في الجلد والشعور بالحكة.

علاج الديدان عند الأطفال في المؤخرة بالاعشاب:

توجد بعض الأعشاب المتنوعة التي يمكنها أن تساعد على علاج الديدان عند الأطفال في المؤخرة، حيث يعتبر من ضمن هذه الأعشاب:

نبات الشيح:

نبات الشيح

    نبات الشيح

يعمل نبات الشيح على شل حركة الديدان وقتلها، ولكن يجب استخدامه تحت إشراف طبيب، حيث يمكن أن يكون سام إذا تم تناوله بجرعات كبيرة، وعند استعماله بشكل سليم سوف يكون آمن وفعال بشكل عام في علاج الديدان عند الأطفال في المؤخرة، وعشبة نبات الشيح من الأعشاب المُرة للغاية وتستخدم فقط في حالة فشل العلاجات الأخرى، ويمكن تناولها على هيئة شاي أو حتى صبغة، حيث أنه يساعد على قتل الديدان وطردها من الجسم.

الزنجبيل:

الزنجبيل

    الزنجبيل

الزنجبيل هو من العلاجات العشبية شائعة الاستخدام، وذلك لأنه يعمل على حل العديد من المشاكل الخاصة بالجهاز الهضمي، بما في ذلك علاج الديدان عند الأطفال في المؤخرة، حيث أنه علاج آمن وفعال، يساعد الزنجبيل على قتل الديدان وتخفيف الأعراض المصاحبة لها، وبالنسبة للأطفال يتم إعطائهم ملعقة أو ملعقتان صغيرتين من عصير جذر الزنجبيل سواء الطازج أو المبشور ثلاث مرات على مدار اليوم، يمكن أيضًا إعطاء الطفل شاي الزنجبيل أو الكبسولات التي تحتوي عليه في هيئة مسحوق مجفف.

الكركم والقرنفل:

الكركم والقرنفل

    الكركم والقرنفل

الكركم والقرنفل

الكركم والقرنفل من العلاجات العشبية التي لها فعالية كبيرة في علاج الديدان عند الأطفال في المؤخرة، حيث يمكن إعطاء الكركم للأطفال في هيئة كبسولات أو صبغة أو مسحوق، كما يمكن طحن القرنفل وجعله مسحوق يتناول عن طريق الفم، أو ينقع في المياه المغلية وصنع شاي بالقرنفل، يعتبرا هذان العشبان فعالان للغاية في علاج الديدان عند الأطفال في المؤخرة من مختلف الأعمار.

علاج الديدان عند الأطفال في المؤخرة بالعسل:

اسُتخدم العسل كدواء منذ القدم، ومازال يستخدم حتى يومنا هذا في علاج الحروق والجروح والعديد من الأمراض المختلفة، وقد ثبت أن العسل علاج فعال للتخلص من الديدان عند الأطفال، حيث أثبتت ذلك دراسة تم نشرها في مجلة طب الأطفال تشير إلى أن العسل فعال بشكل كبير في علاج الأطفال الذين يعانون من الديدان، حيث أكدت الدراسة على أنه يعتبر أكثر فعالية من الأدوية حيث أنه لا يقوم بقتل الديدان فقط بل يقلل أيضًا من الالتهابات ويساهم في مساعدة الجسم على أن يشفى.

علاج الديدان عند الأطفال في المؤخرة بالثوم:

يستخدم الثوم لعلاج العديد من الالتهابات الطفيلية منذ قرون، حيث أنه مكون منزلي شائع الاستخدام وله العديد من الاستخدامات، كما أنه يعتبر علاج للديدان والطفيليات الأخرى، ويمكن استخدام الثوم عن طريق إعطاءه للطفل على هيئة فصوص ثوم نيئة ليتناولها، أو صنع شاي بالثوم وتقديمه للطفل ليشربه، ويعتبر الثوم النيء هو أقوى أشكال العلاج، ولكنه قد يكون صعب أن يتناوله الأطفال.

يمكن تقديم الثوم للطفل على هيئة فصوص عن طريق خلطه مع العسل، وجعل الطفل يتناوله كأنه حبة دواء ولكي نحضر شاي الثوم نقوم بطهي فصين من الثوم في الماء على نار هادئة لمدة 10 دقائق، وبعد ذلك يتم ترك الشاي لكي يبرد ونقوم بتصفية الثوم، وتعطي الطفل كوب واحد من الشاي بشكل يومي حتى تزول الأعراض بشكل نهائي.

علاج الديدان عند الأطفال في المؤخرة الرضع:

في الغالب تزول الحالات الخفيفة من التعرض لعدوى الدودة الخيطية بدون الحاجة إلى علاج، وإذا كان الطفل لديه حكة شديدة حول الجزء السفلي، يفضل شراء كريم مضاد للحكة له من الصيدلية.

أهم ممارسات النظافة واستراتيجيات التنظيف المنزلي:

يجب ممارسة النظافة بشكل جيد حتى يتم منع انتشار العدوى، ويتضمن ذلك:

  • الحرص على غسل اليدين بعد الانتهاء من استخدام المرحاض وكذلك قبل وبعد تناول الطعام.
  • يجب الحفاظ على الأظافر قصيرة ونظيفة.
  • يجب الحرص على نظافة وجفاف مؤخرة الطفل، لأن ذلك سوف يساعد على منع الديدان أن تنتشر.
  • يجب إعطاء الطفل سوائل كثيرة بشكل مستمر لمساعدته على طرد الديدان من نظامه.
  • يفضل قبل إعطاء الطفل أي دواء استشارة الطبيب المختص ليصف لك العلاج المناسب.

أسئلة شائعة عن الديدان عند الأطفال في المؤخرة:

كيف اتخلص من ديدان المؤخرة عند الاطفال؟

يجب متابعة الطفل في الاهتمام بالنظافة الشخصية وبشكل جيد، حيث أنه لابد من غسل اليدين باستمرار وخاصة بعد استخدام المرحاض، وإذا كنت تستخدمين حفاضات من القماش لابد أن تقومي بغسلها جيد بالماء الساخن لقتل أي بكتيريا أو بيض قد يكون عليها، إذا كان الطفل يعاني من الحكة في المؤخرة يفضل وضع مرهم موضعي للمساعدة في تهدئته.

ما هي الاكلات التي تقتل الديدان؟

توجد العديد من الأكلات التي يمكنها قتل الديدان مثل الثوم والجزر والبابايا وغيرها من الأطعمة الأخرى التي تساعد على التخلص من الديدان.

في الختام، وجدنا أن الديدان في الأطفال في المؤخرة من الأمور التي تدعي للقلق لأنها قد تسبب العديد من المشاكل عند الطفل، يجب رؤية الطبيب المختص إذا كان الطفل مصاب بالديدان وذلك لإعطائه العلاج المناسب لحالته، ويجب الحرص الشديد على النظافة بشكل جيد حتى لا يتعرض الأطفال إلى الإصابة بالديدان أو الأمراض الأخرى، تعتبر الديدان من المشاكل الشائعة لدى الأطفال وبشكل خاص الذين يلعبون في أماكن غير نظيفة يتعرضون بشكل أكثر للإصابة بالديدان.

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.